أهلا وسهلا بكم في موقع مؤسسة الأنوار الثقافية العالمية ، للتواصل : info@alanwar14.org

الصفحة الرئيسية

من نحن

أخبار :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

مقالات وآراء :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

تحقيقات

اصدارات اللغات الأجنبية

طلبات كتب اللغات

طلبات الكتب

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية للموقع
  • أرشيف كافة المواضيع
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
  • أضف الموقع للمفضلة
  • إتصل بنا

   مقالات وآراء >> مقالات حسينية .

 الفعل الثقافي للشعائر (3-3) ج2

2016 / 10 / 03 || القرّاء : 2989


لقد تحدث علماء الاجتماع والأنثروبولوجيا وغيرهم حول دور الشعائر في الحفاظ على هوية الأقليات أمام طغيان ثقافة الأكثرية وهيمنتها واستيلائها ، وقد ألمح غلنر "Geliner" (1925 – 1995 م ) إلى هذه الحقيقة عندما قال (إن الإسلام يختلف عن بقية الأديان في أن الشعائر والاحتفالات والرموز وكارزميات الحشود ، لا تتركز لدى الأرثوذكسية السنية التي تمثل الأكثرية ، بل لدى الفرق الإسلامية التي تتمايز بها عن تلك الأكثرية ) ، وهذه الحقيقة تعيشها الهويات التي تشعر بخطر التغييب والطمس ، حيث أن الشعائر تمثل لهم ملاذا يحميهم أمام طغيان الآخر الثقافي وتهديده .

 عناصر القوة في الشعائر الحسينية (٢): الهوية الشيعية

2016 / 10 / 01 || القرّاء : 3092


 الهوية الشيعية:

تشكل "الهوية" عصب أي مجتمع وحضارة والمحور الرئيس في البناء الثقافي، النفسي، الاجتماعي، والسياسي الذي تدور حوله رحى جميع المجتمعات والثقافات والحضارات، وتلعب الشعائر الحسينية أدوارًا محوريّة في الهوية الشيعية من الناحيتين التاليتين: 

 الفعل الثقافي للشعائر (3-3) ج1

2016 / 09 / 28 || القرّاء : 2789


الشعائر انتماء واحتماء
الشعائر الإسلامية تأتي على نحوين احدهما عام والآخر خاص ، فهناك شعائر عامة يشترك في ممارستها المسلمون كافة بمختلف طوائفهم ومذاهبهم ، كالحج وصلاة الجماعة والجمعة وصوم شهر رمضان ، وغيرها ، وهناك شعائر خاصة تأتي بها مجموعة خاصة من المسلمين دون غيرهم من الطوائف والمذاهب الإسلامية ، كحلقات الذكر التي يحييها الصوفيون فهي تعد احد شعائرهم الدينية الخاصة بهم دون غيرهم من المذاهب .

  عناصر القوة في الشعائر الحسينية (١): لفت الأنظار

2016 / 09 / 27 || القرّاء : 2789


  من ضمن ما ورد في دعاء الإمام الصادق –عليه السلام- لزوار أبي عبد الله الحسين –عليه السلام- وهو يعدد صفات هؤلاء الزائرين التي نالوا بها شرف ثنائه عليهم ودعائه لهم: ".. غيظًا أدخلوه على عدوّنا، أرادوا بذلك رضوانك.. اللهم إن أعداءنا عابوا عليهم خروجهم، فلم ينههم ذلك عن النهوض والشخوص إلينا خلافًا عليهم.."، وهذا الدعاء أجده مصداقًا مفصِّلاً لقوله تعالى: ".. ذَٰلِكَ بِأَنَّهُمْ لَا يُصِيبُهُمْ ظَمَأٌ وَلَا نَصَبٌ وَلَا مَخْمَصَةٌ فِي سَبِيلِ اللَّهِ وَلَا يَطَئُونَ مَوْطِئًا يَغِيظُ الْكُفَّارَ وَلَا يَنَالُونَ مِنْ عَدُوٍّ نَّيْلًا إِلَّا كُتِبَ لَهُم بِهِ عَمَلٌ صَالِح..". فالجهاد أنواع منه ما هو عسكري ومنه ما هو عقائدي وفكري واقتصادي وغير ذلك، ولكل من هذه الأنواع فضل ومراتب، وربما يكون الجهاد الفكري والعقائدي أفضلها حيث ورد في الحديث الشريف أن إخراج الناس من الضلال إلى الهدى هو مصداق لقوله تعالى: (وَمَنْ أَحْيَاهَا فَكَأَنَّمَا أَحْيَا النَّاسَ جَمِيعًا). 

 

 الفعل الثقافي للشعائر (2-3)

2016 / 09 / 26 || القرّاء : 2773


الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف الانبياء والمرسلين محمد وآله الطاهرين ، واللعن الدائم على أعدائهم إلى قيام يوم الدين ، السلام على الحسين وعلى علي بن الحسين وعلى أولاد الحسين وعلى أصحاب الحسين .
قال تعالى (ذٰلِكَ وَمَن يُعَظِّمْ شَعَائِرَ ٱللَّهِ فَإِنَّهَا مِن تَقْوَى ٱلْقُلُوبِ ) 32 / الحج.

موقعية الشعائر في تحصين هوية الأمة
إن أي حركة تواصل اجتماعي وثقافي بين المجتمعات سوف تسهم فيما بعد في التشكيل الثقافي لهوية المجتمع ، وحجم هذا التشكيل يتناسب  ومستوى حجم حركة التثاقف الحاصلة بين المجتمعات وعمق تأثيرها في البنى الثقافية للمجتمع ، وهذا ما يفسر التغير والتحول الحاصل للهويات الثقافية للمجتمعات .
قد كان حجم التواصل الثقافي والاجتماعي في العصور السالفة يعتمد على حركة الهجرات والسفر والترجمة والتعليم وما شابه ، لذا كانت حركة التثاقف تسير بوتيرة بطيئة ، فكانت التغيرات المشكلة للهوية تتطلب زمنا طويلا قد يقاس بالقرون ، ولكننا في هذا العصر نمر بمرحلة تثاقف متسارعة بين الشعوب بحكم حركة الإنفتاح وتسارع حركة التواصل الثقافي والاجتماعي بين الشعوب ، وبآليات متعددة بفضل التطور التكنولوجي وما أتاحه من فرص للتواصل السريع ، حيث القنوات الفضائية والانترنت ، وسهولة السفر والتنقل وما شابه .

  الفعل الثقافي للشعائر (1-3)

2016 / 09 / 24 || القرّاء : 2478


الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على خير الأنام محمد وآله الطاهرين ، واللعن الدائم على اعدائهم الى قيام يوم الدين . السلام على الحسين وعلى علي بن الحسين وعلى أولاد الحسين وعلى أصحاب الحسين .
قال الله تعالى في كتابه الكريم (ذَلِكَ وَمَنْ يُعَظِّمْ شَعَائِرَ اللَّهِ فَإِنَّهَا مِنْ تَقْوَى الْقُلُوبِ) [1] 
لا تجد مجتمعا بلا هوية ، نعم قد تجد مجتمعا غابت وانزاحت عنه هويته ولكن لصالح حلول هوية اخرى مكانها ، فكل المجتمعات الانسانية لا بد ان تكون لها هوية ثقافية تتميز بها عن غيرها من المجتمعات ، قد ساهم في نسجها وتشكيلها سيرة تراكمية من تجارب هذا المجتمع او ذاك انتجت في محصلتها هوية ذات سمات ومعالم خاصة ، ومن المعالم المهمة في تشكيل الهوية والتي تعد عنوانا مائزا لهوية أي مجتمع هي شعائره .


[«« البداية] « السابق | 1 | -2- |

عدد الصفحات : 2 - انت في الصفحة رقم : 2 .













البحث :


  

جديد الموقع :



 الانتظار ... منهج بناء 

 فن صناعة البسمة

 استراتيجية الشعائر (٤): التعبئة الإيمانية والمعرفية (*)

 استراتيجية الشعائر (٣): التعبئة الاجتماعية (*)

 استراتيجية الشعائر (٢): التعبئة الإعلامية (*)

 استراتيجية الشعائر (١): حفظ الدين (*)

 فاطمة الزهراء (ع) المقامات الغيبية والوجه الحضاري

 منهج الحرّية وآفاق التحرّر

 الإمام الحسين عظمة إلهية وعطاء بلا حدود

  السيدة نرجس مدرسة الأجيال



ملفات عشوائية :



 فاطمة الزهراء (ع) المقامات الغيبية والوجه الحضاري

 من فلسفة الزيارة

 الثقافة المعاصرة وبناء المجتمع الإسلامي

 طلبات كتب اللغات الأجنبية

 مراسم عاشوراء شبهات وردود

  كيف نفهم القرآن؟

 السيد الشميمي : أدوار الأئمة (ع).. الخيار الأفضل

  الخطاب الإسلامي المعاصر - الحلقة السادسة

 شهر محرم والإبتلاء الإلهي!

 كيف نفهم القرآن ؟

إحصاءات :

  • الأقسام الرئيسية : 6

  • الأقسام الفرعية : 22

  • عدد المواضيع : 437

  • التصفحات : 3318149

  • التاريخ : 12/12/2018 - 17:25

مؤسسة الأنوار الثقافية العالمية : info@alanwar14.org @ Alanwar14.Com - Alanwar14.Org - Alanwar14.Net
 

تصميم، برمجة وإستضافة : الأنوار الخمسة @ Anwar5.Net