أهلا وسهلا بكم في موقع مؤسسة الأنوار الثقافية العالمية ، للتواصل : info@alanwar14.org

الصفحة الرئيسية

من نحن

أخبار :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

مقالات وآراء :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

تحقيقات

اصدارات اللغات الأجنبية

طلبات كتب اللغات

طلبات الكتب

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية للموقع
  • أرشيف كافة المواضيع
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
  • أضف الموقع للمفضلة
  • إتصل بنا

   مقالات وآراء >> مقالات مختارة >> نزهة القلم: قراءات فوق قباب مقدسة ورؤى أتباع العقائد لملحمة كربلاء .

نزهة القلم: قراءات فوق قباب مقدسة ورؤى أتباع العقائد لملحمة كربلاء

عرض وتحليل:  د.أنطون بارا
عشرون جزءاً من أجزاء الموسوعة الحسينية التي حققها البحاثة الفقيه الشيخ الدكتور محمد صادق بن محمد الكرباسي وضعها تحت أضواء قلمه الساطع الباحث العراقي الدكتور نضير بن رشيد الخزرجي ضمتها دفتا كتاب احتوى 560 صفحة من القطع الكبير بمسمى (نزهة القلم) دراسة نقدية في الموسوعة الحسينية.
 
ولأن هذه الموسوعة الفريدة من نوعها قد اقتصرت على تدوين كل ما كتب عن ملحمة كربلاء وبطلها من كلمات وأشعار منذ الواقعة وحتى الآن .. فإن هذا التخصص الفريد رغم اقتصاره على المسألة الحسينية فإن له من الشمولية ما للأسفار والمجلدات من سعة وامتداد بالرغم من أجزائه الستمائة المقررة له.
 
تناول مغاير
الدكتور نضير الخزرجي الذي أتحفنا كثيراً بدراساته الجادة الشائقة استهوته هذه الموسوعة فشمر عن ساعد الجد وقلب الأجزاء المطبوعة من الموسوعة الفريدة ووضعها على مشرحة تناول مغاير يجمع ما بين العرض والنقد والتلخيص والتقرير بحيث تمثل قراءة هذا التناول في كتاب إضافة جديدة تعين القارئ على الإحاطة الشاملة بما احتوته الأجزاء وموضوعاتها المختلفة، وفي ذلك يقول د. نضير إن كل مجلد من مجلدات الموسوعة الحسينية يمثل باباً مستقلاً من أبوابها الستين تدور كلها مدار نهضة الإمام الحسين (ع) بما احتوته من تاريخ وفقه وبلاغة ومواقف وأدب منثور ومنظوم وسياسة وعبر وسيرة وحديث وأقوال مأثورة وتصوير دقائق الملحمة منذ الخروج وما تلاه من أحداث زاخرة .
 
ترجمات أمينة
وإضافة لما بذله د. الخزرجي من جهد في قراءة المجلدات وإعادة تحرير أفكار الكتاب الموسعة في صفحات قليلة، فإنه عمل مشكوراً على ترجمة المقدمات التي كتبها مفكرون مسلمون وغير مسلمين من لغاتهم الأم إلى اللغة العربية فقد حرص على وضع ترجمة موجزة لكل كاتب من كتابها مع نبذة تعريفية به، وهذا الأسلوب يسهل على القارئ للكتاب معرفة الكتَّاب وخلفياتهم الثقافية وتوجهاتهم الفكرية وبالتالي يستتبع ذلك فهم أكبر لما أوردته عنهم أجزاء الموسوعة من آثارهم الفكرية التي تمحورت حول ملحمة كربلاء الخالدة على مر العصور والتي فتنتهم  بمثلها العليا فبروا أقلامهم الصادقة في التعبير عن خلجات صدورهم ونفثات أفكارهم عنها رؤى وتحليلات ومعاني .
 
نهضة متجددة
ويصف د. الخزرجي هذا الإعجاب العالمي بواقعة كربلاء فيقول إن الكتابة في موضوع واحد وإن تعدد الكتَّاب واختلفت جنسياتهم ولغاتهم فإنها وبشكل عام تستنفذ الأغراض كافة، ولكن هناك موضوعات قليلة وهي قليلة جداً هي محور كتابة متجددة لأقلام متجددة في كل عصر ومصر، ولعل واحدة من هذه الموضوعات على ندرتها وقلتها هي النهضة الحسينية وواقعة الطف، فمنذ عام 61 للهجرة وحتى يومنا هذا وجد الكتاب وقبلهم الشعراء مادة يكتبون فيها وعنها، ولذلك فهناك ما لا يحصى من المقالات التي تحدث كتابها عن النهضة الحسينية وشهادة الإمام الحسين بن علي (ع) في كربلاء المقدسة على مر التاريخ وفي كل الأقطار، وهذه الإستمرارية في واقعها جزء من ديمومة الرسالة الحسينية الإصلاحية التي تنشدها الإنسانية لإصلاح واقعها في كل عصر ومصر، وهي تعبير عن رسالة الحياة القائمة على الصراع بين قوى الخير والشر وهي ثنائية تلازم الإنسان حتى مماته.
 
ولكن كيف يبدو الإمام الحسين في عدسة الآخر..؟ هذا ما يجيب عنه د. الخزرجي بالقول إن المرء ليشعر بالفخر حينما يتحدث الآخر من خارج إطاره العقيدي عن شخصية منه يتمثلها في حياته ويتخذها أسوة لمعاشه ومعاده، ونكاد في كل شهر محرم من كل عام نسمع أو نقرأ عن عالم غربي أو مصلح شرقي يتناول الإمام الحسين (ع) ونهضته المباركة بعظيم القول وجزيل المقال، مثمناً الروحية العالية التي أبداها في كربلاء بما جعله يقلب الموازين رأساً على عقب، فصار السيف الذي ذُبح به (ع) وبالاً على من سلَّه .
 
نصوص الأمم
وإذا تابعنا نصوص أعلام الأمم الأخرى، نجد أن كل علم تناول النهضة الحسينية من الزاوية التي ينطلق منها في حياته اليومية، فالكل رأى في الإمام الحسين صورته، مما ينبئ عن عظيم النهضة الحسينية التي اجتمعت فيها كل قيم الخير ومثله، مما خلق منها محطة تزود كل من يأخذ منها زاده ووقوده، ولا يزيدها الأخذ إلا زيادة في العبرة والإعتبار.
 
ومع أن النصوص تزداد كل عام بفعل زيادة قائليها، فإن بعض النصوص احتفظت بحيويتها لأنها أتت من شخصيات لا زالت إلى الآن مدار حديث الناس ومحط دراسة المؤسسات البحثية والدراساتية من قبيل المهاتما غاندي، أو لأن النص حيوي بحد ذاته بما جعله يحتفظ بطراوته وحرارته، أو أن بعض الأمم لا زالت مبتلية بساسة أو تيارات تجد في هذه النصوص شعارها لا سيما وأنها تستند إلى أسس النهضة الحسينية أو أنها تعبير عن شخصية الإمام الحسين (ع) الذي أبان في حركته التصحيحية عن رغبة لدى الآخرين في تصحيح أوضاعهم بغض النظر عن الدين أو المعتقد، باعتبار أن الإصلاح مسألة إنسانية عابرة للحدود، كما أن الإنسان بطبعه ميال إلى التأسي بشخصيات الخير لأن الأصل في الإنسان الفطرة السليمة .
 
قراءة بريئة
وهكذا فإن معظم النصوص جاءت من قراءات الآخر للإمام الحسين (ع) ونهضته قراءة وجدانية كتعبير لاإرادي عن مكامن النفس الإنسانية المجردة من التعصب الديني أو القومي، ولذلك تأتي القراءة طاهرة وبريئة غير مؤدلجة، يتقبلها المسلم وغير المسلم، وفي بعض الأحيان تشعرك النصوص أن صاحبها يحاول التقرب أو التعرف على الإسلام من باب الإمام الحسين(ع)، وإن لم تقد القراءة إلى تحول عما يعتقد القارئ إلى الإسلام، بيد أن واقعة كربلاء فرضت عليه أن يتناغم معها وجدانياً وإن تقاطع عقيدياً مع الإسلام، من هنا كان الإمام الحسين (ع) قتيل العَبرة والعِبرة وهما قيمتان لا تخلو أمة من نشدانهما فعلاً أو قولاً .
 
نظرة إنسانية
والجديد في هذا المضمار أننا بدأنا نسمع ونقرأ نصوصاً في النهضة الحسينية من قراءة متأتية من قراءة جانب من جوانبها عبر ما يفيض به يراع البحاثة الدكتور الشيخ محمد صادق بن محمد الكرباسي في موسوعته عالية المضامين وهي دائرة المعارف الحسينية، حيث يلجأ إلى إشراك علم من أعلام الإنسانية للكتابة عن جزء من أجزاء دائرة المعارف الحسينية التي نافت على الستمائة، وتتطلب هذه المقدمة تعرف العَلَم أكثر فأكثر على النهضة الحسينية، ولذلك تأتي القراءة وجدانية وعلمية معاً، وبالتالي يقدم الشيخ الكرباسي خدمة علمية كبرى بتقريب النهضة الحسينية إلى أعلام الإنسانية لقراءتها قراءة واعية، من هنا فقد اجتمعت قراءات متعددة ومختلفة النواحي، بادرت في كتابي الذي صدر في (2010م) بعنوان : "نزهة القلم : قراءة نقدية في الموسوعة الحسينية" إلى ضم 20 قراءة حديثة للإمام الحسين ونهضته، وهذه القراءات ذات قيمة كبرى، من حيث أن أكثرها تعود لأكاديميين من ديانات وأجناس وأوطان مختلفة، ومن الواضح أن الأكاديمي أقرب إلى العلمية منه إلى الوجدانيات، وإذا تناول الحدث فيقدم عقله قبل قلبه، وإذا والف بينهما لأنه يجد في النهضة الحسينية ما يجمع بينهما، وهذه واحدة من عوامل قوة واقعة كربلاء وتأثيرها على الصعد الإنسانية .
 
إضافة فكرية
لقد شكلت الموسوعة الحسينية إضافة فكرية لا شبيه لها في المكتبة العربية، وقد ألهمت الروح الإيمانية المقدرة للكلمة حق قدرها .. فكر الدكتور نضير رشيد الخزرجي فجمع في دراسته القيمة (نزهة القلم) ما كتبه أعلام العلم والأدب من مذاهب وديانات شتى بين دفتي كتاب لا يمل المطلع عليه من الاستزادة مما تحويه صفحاته من درر الكلم والتحليل لجوانب النهضة الحسينية وما خلفته من آثار عقائدية مع تعريف موجز عن كل كاتب وديانته وتخصصه العلمي والأدبي وآثاره الفكرية وعرض لما دبجه يراعه من إفاضات إعجاب بالنهضة الحسينية وما فجرته قريحته من تمجيد لبطل عاشوراء المجيدة وإشادة بملحمته الخالدة خلود الدهر .
 
قلادة الكرباسي
 وإذا كان قد صدر 34 مجلداً من الموسوعة حتى عام 2010م موعد صدور القراءة النقدية في الموسوعة، فإننا نتمنى أن يكون الصدور متواتراً بمتوالية دؤوبة لهذا المشروع الفكري الجبار الذي بدأ كما يروي د. الخزرجي من حجرة نوم فارسه الكرباسي في بيت مستأجر إلى أن توسع مكانياً وصار له مستقر دائم للإنطلاق منه في رحلة طويلة مقدرة لإنجاز ستمائة مجلد سوف تشكل قلادة الكرباسي الفكرية التي بدأت بفكرة وغدت واقعاً ملموساً وشجرة مباركة زيتونة لا شرقية ولا غربية تؤتي أكلها كل حين بإذن ربها .
 
إغناء المكتبة العربية
وفي الختام نوجه الشكر والامتنان للدكتور نضير الخزرجي الذي ضحى بالكثير من وقته وسخر جل جهده الفكري لمتابعة هذه الموسوعة والتعريف بها ولملمة شذرات أفكار من كتبوا عنها وضمها بين دفتي كتاب بأريحية وحب لإبراز عظمة ومضاء ثورة كربلاء أعظم ثورات التاريخ الديني والوضعي للبشرية، وهذا الجهد الفكري سوف يغني المكتبة العربية التي تفتقر لمثل هذه المؤلفات القيمة ذات المستوى البحثي الجاد نظراً لندرة المتصدين لمواضيعها المتطلبة للصبر والمتابعة والفهم لموحياتها الروحية والتاريخية والعقائدية.
 

 

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2013/08/17   ||   القرّاء : 3761















البحث :


  

جديد الموقع :



 فاطمة الزهراء (ع) المقامات الغيبية والوجه الحضاري

 منهج الحرّية وآفاق التحرّر

 الإمام الحسين عظمة إلهية وعطاء بلا حدود

  السيدة نرجس مدرسة الأجيال

  كيف نفهم القرآن؟

  قصة الأحكام – الجزء الثالث

 الأرض لمن عمرها: اسلوب اقتصادي ناجح

 في رحاب السيدة معصومة عليها السلام

 دار العلم في دولة بني عمار.. مفخرة إسلامية

  خلال تكريم الكرباسي: أعلام العراق يؤكدون على فرادة الموسوعة الحسينية



ملفات عشوائية :



 دَجَّال البَصْرَة (2)

  مؤسسة الأنوار الأربعة عشر (ع) الثقافية تبدأ فعالياتها العاشورائية

 كيف نفهم القرآن ؟

 لمــاذا الغيبــــة ؟

 لوح فاطمة الزهراء (ع)

  الخطاب الإسلامي المعاصر - الحلقة الأولى

 الصحافة الصفراء

  الشيخ آل إبراهيم في اللقاء الشبابي الأول - انحراف العلماء ليس مستحيلاً أو مستغرباً

 سماحة المرجع الشيرازي يؤكّد: على المؤمنين أن يعملوا على تقدّم التشيّع وانتشاره بالعالم

 الشعائر الحسينية التحديات والمساومات

إحصاءات :

  • الأقسام الرئيسية : 6

  • الأقسام الفرعية : 22

  • عدد المواضيع : 432

  • التصفحات : 2545636

  • التاريخ : 20/10/2017 - 04:36

مؤسسة الأنوار الثقافية العالمية : info@alanwar14.org @ Alanwar14.Com - Alanwar14.Org - Alanwar14.Net
 

تصميم، برمجة وإستضافة : الأنوار الخمسة @ Anwar5.Net